المركز الإقليمي العربي للتراث العالمي ينظم ورشة عمل لدعم ملف ترشيح مدينة بابل العراقية لقائمة التراث العالمي

بحضور خبراء عراقيين ودوليين وبالتعاون مع الصندوق الدولي للآثار،

المركز الإقليمي العربي للتراث العالمي ينظم ورشة عمل لدعم ملف ترشيح مدينة بابل العراقية لقائمة التراث العالمي

 

يستمر المركز الإقليمي العربي للتراث العالمي بجهوده في حفظ وصون مواقع التراث العالمي في أرجاء الوطن العربي، ومن ضمن هذا الإطار فقد نظّم المركز الإقليمي في مقره الرئيسي بمملكة البحرين بالتعاون مع الصندوق الدولي للآثار ورشة عمل على مدار خمس أيام متتالية ما بين 22 و26 يناير لفريق العمل العراقي القائم على إعداد ملف ترشيح موقع "مدينة بابل" لترشيحه على قائمة التراث العالمي لمنظمة اليونيسكو.     

وإضافة إلى حضور مدير المركز الإقليمي العربي للتراث العالمي الدكتور شادية طوقان وخبراء المركز، وكذلك  نائب الرئيس التنفيذي والرئيس التنفيذي للعمليات للصندوق الدولي للآثار السيدة ليزا أكِّيرمان وأخصائية برنامج علم الآثار والشرق الأوسط للصندوق الدولي للآثار  ومكتب يونيسكو العراق ممثلاً بالسيدة مي شاعر وخبير اللجنة الوطنية العمانية للمجلس الدولي للآثار والمواقع (ICOMOS)، شارك في ورشة العمل أيضاً خبراء عراقيون من الهيئة العامة للآثار والتراث (SBAH) وممثلين عن محافظة بابل و ممثل عن السفارة العراقية لدى مملكة البحرين.

وخلال الورشة راجع فريق العمل والخبراء ملف ترشيح مدينة بابل آخذين بعين الاعتبار جميع متطلبات المبادئ التوجيهية لتنفيذ اتفاقية التراث العالمي، إضافة إلى تلقّي فريق العمل العراقي الإرشاد حول كيفية إستيفاء متطلبات ملفات الترشيح. كما اطلّع الفريق على تفاصيل عملية الترشيح بداية من تحديد "القيمة العالمية الاستثنائية" في الموقع وهي القيمة التي توضّح أبرز العناصر التي تميز الموقع من عناصر طبيعية ، تاريخية أو معمارية أو غيرها، وانتهاء بخطة حماية الموقع وإدارته لترشيحه على قائمة التراث العالمي.

ومن أجل إثراء تجربة الخبراء العراقيين، نظّم المركز الإقليمي زيارات إلى كل من موقع قلعة البحرين وموقع طريق اللؤلؤ، وهما موقعان مسجّلان على قائمة التراث العالمي، حيث تعرّف الفريق على مراحل ترشيحهما والإجراءات الإدارية المتبعة في كلا الموقعين.

 

يذكر أن المركز الإقليمي العربي للتراث العالمي قد عمل سابقاً مع الخبراء العراقيين من أجل بناء قدرات فريق إعداد ملف ترشيح موقع الأهوار على قائمة التراث العالمي، والذي تم إدراجه على قائمة التراث العالمي كموقع مختلط (طبيعي وثقافي) عام 2016م.

عودة إلى الأخبار

المطبوعات

الشركاء